اخبار السويد

استطلاع لراديو السويد: النسوة المهاجرات يتعرضن للتمييز أثناء الولادة

أظهر استطلاع أجراه راديو السويد، أن العديد من النسوة المهاجرات تعرضن للتمييز في المعاملة أثناء ولاداتهن، بشهادة مئات القابلات اللواتي أكدن على ذلك، وأشارت نحو 300 قابلة من أصل 559 استجبن مع طلب المشاركة، إلى مشكلة التواصل أثناء عملية الولادة، ورفض طلب النسوة الحوامل بخصوص الاستعانة بمترجم بسبب ضعفهن في اللغة السويدية، ما تسبب في ازدياد التوتر والخوف لديهن، فضلًا عن إصابتهن بمضاعفات بعد الولادة.
وقالت 212 قابلة إنهن يشعرن باختلاف المعاملة والرعاية المقدمة للسويديات مقارنة بالمهاجرات، وأوضحت إحداهن لراديو السويد أن النسوة المهاجرات لا يراعين كما يجب ولا يؤخذ وضعهن بجدية. كما أكدت 191 قابلة على أن النسوة اللواتي لا يتحدثن اللغة السويدية لا يحصلن على معلومات كافية وواضحة حول المساعدة التي سيحظين بها في حال حدوث مضاعفات خطيرة.

كما أكدت مجموعة من النساء الصوماليات على أنهن قلقات من الولادة في السويد، وأنهن يشعرن بالقلق والخوف من خوض هذه التجربة، والسبب بشكل رئيسي هو ضعف التواصل وحاجتهن للتعبير عن احتياجاتهن في مثل هذا الوضع، الذي يتطلب الهدوء والراحة والاطمئنان.

المصدر: Sverigesradio