اخبار السويد

شكوك حول تعمد الأنتحار في حادثة القطار التي هزت في السويد

شكوك حول تعمد الأم قتل نفسها وطفليها في حادثة القطار

أعلنت الشرطة السويدية عن شكوكها حول دوافع حادثة القطار التي راح ضحيتها أم ثلاثينية وطفليها في هيسلهولم الواقعة في مقاطعة سكونه جنوبي السويد قبل نحو أسبوع، فهي تشتبه بإن الأم تعمدت إنهاء حياتها وطفليها بسبب خلافات معقدة وكبيرة كانت تشوب علاقتها بزوجها.

وأفادت أنباء بأن الأم تقدمت مؤخرًا بطلب حضانة فردية بعد أن طلبت الحماية من زوجها، كما أثبتت وثائق من المحكمة أن علاقة المرأة بزوجها السابق كانت تشوبها العديد من الخلافات التي وصلت حد التهديد من قبل الزوج، الذي عرف بغيرته وانفعالاته العنيفة ضد زوجته، وبناء عليه أبدت الزوجة رغبتها بالانفصال والطلاق أكثر من مرة، لكنها قوبلت بالرفض على الدوام من زوجها. لذا تعتقد الشرطة أن لهذه الخلافات علاقة بحادثة القطار المأساوية.