اخبار السويد

الحكومة السويدية تفرض المزيد من الضرائب

خطة الحكومة السويدية لعام 2021 مفادها أن المزيد من العمال الأجانب سيكونون من دافعي الضرائب في السويد

ترسم الحكومة السويدية خطة مفادها أن المزيد من العمال الأجانب سيكونون من دافعي الضرائب في السويد وتقترح قواعد جديدة سيتم وضعها في حيز التنفيذ على أرض الواقع بحلول عام 2021, ولكن العديد من منشآت الدولة ترى العديد من المخاطر المترافقة مع هذا الاقتراح فهناك تخوفات من أن يتم فهم هذه الخطوة بطريقة مغلوطة أو أن تتولد موجة من الغضب والاحتقان في سوق العمل كرد فعل على هذا القرار.

السويديين العاملين في بلدان أخرى يدفعون الضرائب هناك أيضا

العمال السويديين الذين حصلوا على فرص عمل في بلدان أخرى يدفعون الضرائب هناك، لهذا السبب يبدو من المنطقي أن العمال الأجانب الذين يعملون في السويد يدفعون الضرائب هنا بدورهم هكذا سيبدو الموقف أكثر عدلا تقول وزيرة المالية ماغدالينا أندرسون في تصريحات أدلت بها إلى الراديو السويدي.

 

بعض الشركات في السويد توظف أجانب عمدا للتهرب من الرسوم الضريبية

وزيرة المالية ماغدالينا أندرسون في تصريحها عن قانون الضرائب الجديد

هذا وتعتقد الحكومة أن بعض الشركات الأجنبية قد ضمت لفرق عملها موظفين من بلدان أخرى عمدا بدلا من توظيف عمال سويديين لأن التعاقد مع موظفين  أجانب يعفيهم من دفع الضرائب إذا كانوا يعملون لمدة أقل من ستة أشهر في السويد وهذه الثغرة في القانون استغلتها الشركات السويدية الأمر الذي اعتبرته السلطات المعنية مرفوضا جملة وتفصيلا.

700 مليون كرونة اضافية إلى خزينة الدولة السويدية في حال تم تطبيق قرار الضرائب.

الآن تريد الحكومة السويدية أن تعالج المشكلة من خلال سن قواعد ضريبية جديدة أهمها أن دفع الضرائب ينبغي أن يتحدد وفقا لصاحب العمل وليس تبعا للعامل الذي يدفع الضريبة ومن المقرر أن يعرض هذا الاقتراح على البرلمان السويدي يوم الثلاثاء، الفكرة هي أن القواعد الجديدة سوف تدخل حيز التنفيذ في الأول من يناير 2021 ومن المتوقع أن تشمل حوالي 23000 عامل يعملون في السويد في الوقت الحالي و وفقا لما ذكرته ماغدالينا أندرسون، فإن القواعد الجديدة ستعني اضافة مبلغ قدره حوالي 700 مليون دولار للخزينة سنويا.

رأي خبراء الضرائب بهذا المقترح

نحن نخشى أن هذا الاقتراح قد يؤدي في الواقع إلى عدد أقل من العمال الأجانب والشركات القادمة إلى السويد وبطبيعة الحال، هذا له تأثير على مدى ما يمكننا أن ننتجه تقول صوفي ويلهيلمسون خبيرة الضرائب السويدية في تعليق على مقترح القانون الجديد.

المصدر / SVT Nyheter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.