اخبار الهجرة واللجوء

السويد اصعب بلد أوروبي للهجرة ولم الشمل

تغيرات كبيرة بسياسة الهجرة بتوافق الأحزاب قد يجعل من السويد البلد الأصعب في أوروبا لطلب الحماية

في الوقت الحالي تجلس اللجان البرلمانية لتناقش موضوع الهجرة المستقبلية في السويد والكثير من المقترحات مطروحة ومنها ما قد يضر الكثير من الذين طلبوا الحماية في السويد وكما هو معروف ان السويد اصعب بلد أوروبي للهجرة ولم الشمل.

من هم المتضررون بسياسة الهجرة الي السويد؟

النساء والرجال والاطفال من عروق مختلفة وحياة مختلفة و تجارب مختلفة، جميعهم يحملون تجارب ثقيلة ومحزنة وهم الذين سوف يتضررون اذا تم تغيير قانون اللجوء وفي القائمة ادناه التغيرات التي سوف تحصل اذا ما اصبحت القوانين الخاصة بالهجرة واقعاً

  • العائلات المهاجرة معرضة لخطر الأنقسام لوقت طويل وممكن الى الابد
  • السويد اصعب بلد أوروبي للهجرة بالنسبة للعوائل التي ترغب بلم الشمل
  • الاطفال الذين لديهم مرض خطير مهددون بالترحيل خارج السويد ولم يتمكنوا من أخذ العلاج الجيد هنا

هذا والكثير من الاشياء الاخرى سوف طبقت اصبحت قوانين الهجرة الجديدة

اللجوء والهجرة الي السويد 

تقول مصلحة اللجوء والهجرة بالسويد انه يحق لكل شخص ان يقوم بطلب اللجوء على ان يتم النظر في قضيته و قانون التحجيم الخاص بالمهاجرين في السويد يعني انه الكثير من المتضررين جدا في جميع بلاد العالم لا يسمح لهم البقاء ولا يأخذوا تصريح الحماية اللازم لضمان بقائهم وعلى سبيل المثال الاشخاص المثليين او الذين قامو بتغير هويتهم الجنسية او الذين هربوا من بلادهم من اجل هذا لم يتمكنوا من احضار شريكهم لان القانون يريد اثبات عن معيشتهم سويا وهذا أمر مستحيل لانهم هربوا من اجل هذا ، والحالات القصيرة وغياب لم شمل الاسرة سوف يجعل الصحة النفسية للشخص سيئة وسوف يكون اصعب عليه ان يتخطى الذي عاشه في فترة الحرب وسيزيد من صعوبة تأقلمه في السويد.

المتطلبات السياسية للهجرة التي لا تسبب في تكاليف بشرية هي:

  • التمكن من العيش مع العائلة يصبح ممكن ومعه يمكنا الحفاظ على قانون الحماية البديلة التي تحتاج الى لم شمل الاسرة
  • السويد تعود للسماح للأطفال بالحصول على إقامة لأسباب مؤلمة بشكل خاص ويجب أن يكون هذا واضحًا أيضًا نظرًا لأن اتفاقية الأطفال هي قانون سويدي منذ 1 يناير 2020
  • استبعاد القانون الذي يقول كم من المهاجرين يجب ان تستقبل السويد
  • أن طول الإقامة هو نفسه بالنسبة لاحتياجات الحماية البديلة لـ اللاجئين وأن امكانية الحصول على الإقامة الدائمة يتم تحديدها منخلال احتياجات الحماية ولا شيء آخر.

هذه القوانين لا يجب ان ننساها او نستبعدها ان كنا نريد ان يكون لدينا قانون عادل وان الاشخاص الذين قامو بالهجرة للسويد من اجل الحماية سيكون بإمكانهم التأقلم.

في هذا الوقت الذي وصل فيه عدد المهاجرين إلى حجم كبير جدا فأنه من الغريب مناقشة الاشخاص الذين يريدون الحماية عن طريق التحجيم، السويد لا تجبر البلدان الاخرى في تحمل نفس المسؤولية على العكس تماما السويد تخاطر بأن تاخد اكبر عدد من المهاجرين وان تصبح اقل طبقة في اوروبا.

‫28 تعليقات

  1. Hi would you mind sharing which blog platform you’re working with?
    I’m going to start my own blog soon but I’m having a hard time choosing
    between BlogEngine/Wordpress/B2evolution and Drupal.
    The reason I ask is because your layout seems different then most blogs and I’m looking for something unique.

    P.S Sorry for getting off-topic but I had to ask! http://droga5.net/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.