اخبار عامة

السويد تتبرع بمليون جرعة لقاح لبلدان خارج الأتحاد الأوربي

تساهم كل من السويد والدنمارك بثلاثة ملايين جرعة لقاح لدول خارج الاتحاد الأوروبي وإجمالاً تتعهد دول الاتحاد الأوروبي بإرسال ما لا يقل عن 100 مليون جرعة “قبل نهاية العام”.

صرح رئيس الوزراء ستيفان لوفين اثناء (اجتماع مجلس الأتحاد الأوربي) المنعقد حاليا في بروكسل:

– أولا وقبل كل شيء ، سنقوم بتطعيم السويد دون تأخير لكننا سجلنا أيضًا للحصول على جرعات أكثر مما نحتاج و اليوم سأبلغ دائرة الاتحاد الأوروبي أن السويد ستكون قادرة على المساهمة بثلاثة ملايين جرعة على الأقل في التزام الاتحاد الأوروبي، ومع ذلك ، لا يستطيع لوفين حتى الآن تحديد نوع اللقاح الذي تنوي السويد التبرع به ، لكنه قال سوف نحصل على جرعات فائضة ومن المعقول أيضًا أن نشاركها بالطبع لأن العالم كله بحاجة إلى التطعيم ولكن بالضبط متى ومتى لم نصل إلى هناك بعد

مئة مليون

تساهم الدنمارك بنفس العدد حيث أعلن رئيس الوزراء ميت فريدريكسن ، بحسب وكالة الأنباء ريتساو حيث ابرمت الدنمارك اتفاقيات سابقة لشراء ملايين الجرعات من Astra Zeneca و Johnson & Johnson ، لكن من غير الواضح كم تم تسليمها حيث لا يتم تضمين اللقاحات من الشركتين في برنامج التطعيم الدنماركي الرسمي.

الجرعات السويدية والدنماركية مشمولة في 100 مليون جرعة من المتوقع أن يعد بها قادة دول الاتحاد الأوروبي للتعاون الدولي للقاح Covax “قبل نهاية العام” يوم الثلاثاء و من بين أمور أخرى أعلنت كل من ألمانيا وفرنسا مبدئيًا أنهما سيساهمان بـ 30 مليون جرعة في Covax.

كورونا والمناخ

يعد الوضع في جائحة كورونا أحد الموضوعات الرئيسية خلال قمة الاتحاد الأوروبي المستمرة يوم الثلاثاء في بروكسل و من المتوقع أن وعد القادة في بيان مشترك بأن “المجلس الأوروبي (رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي) يدعو إلى زيادة الجهود لضمان الوصول العادل عالميًا إلى لقاح كوفيد19 ويدعم دور كوفاكس الرائد في هذا المجال”.

بالإضافة إلى حالة كورونا ، سيقدم رئيس الحكومة السويدية ستيفان لوفين وزملاؤه أيضًا وجهات نظرهم حول حالة المناخ قبل العدد الكبير من المقترحات الجديدة التي ستقدمها المفوضية الأوروبية خلال الصيف لتحقيق هدف خفض الانبعاثات بنسبة 55٪ بحلول 2030 مقارنة بمستويات 1990.

مصدر: Svt