اخبار السويد

العنف المنزلي نصيب النساء ذوات الدخل العالي في السويد

أظهرت نتائج دراسة أجريت في السويد عن تعرض النساء ذوات الدخل العالي إلى العنف المنزلي

تظهر دراسة سويدية جديدة، أنَّ النساء اللواتي يتمتعن بدخل مالي أعلى من دخل شريكهن المالي، هنَّ أكثر عرضة لخطر العنف المنزلي. و وفقاً ل الخبيرة الاقتصادية سانا إريكسون إنَّ الأمر يبدو مفاجئاً في بلد مساوي كالسويد. حيث أنَّ هذا النوع من النتائج شوهد في أغلب الأحيان في الدول النامية التي تتعرض فيها النساء إلى العنف المنزلي بشكل كبير. و أظهرت الدراسات السابقة أنَّ النساء اللواتي يحصلن على دخل مالي أفضل من أزواجهم هم أكثر عرضة للضرب و إلى العنف المنزلي.

نتائج صادمة للدراسة في السويد

و قد أرادت الخبيرة الاقتصادية سانا إريكسون التحقيق في كيفية سير الأمور في السويد، عندما سمعت عن دراسة جديدة في أوروبا خلصت نتائجها إلى أنَّ الدول الأكثر مساواة لديها مستويات أعلى من العنف المنزلي ضد المرأة. و وفقاً لسانا إريكسون إنَّ كون الأمر يبدو هكذا في بلد مساوٍ كالسويد هو أمر مثير للدهشة و مثير للجدل.

CC5D3CC1 57E5 4636 AEBB 971BB588D9CE
FOTO: JOHAN PERSSON
سانا إريكسون ، دكتوراه في الاقتصاد من جامعة لوند

و أضافت لقد كنت على يقين من أنني سأصل إلى نتيجة مفادها أنَّ العنف المنزلي ضد المرأة ينخفض ​​عندما تُمنح المرأة دخل مالي أفضل ، لكن النتائج أظهرت عكس ذلك.
و تشير الدراسة أنَّه من خلال دراسة بيانات التسجيل في المستشفيات السويدية للنساء اللواتي يطلبن الرعاية بعد الاعتداء و ربطها باقتصاد المرأة وإمكاناتها الاقتصادية، إلى أنَّ إساءة معاملة المرأة و العنف المنزلي  يزدادان عندما تتاح لها فرصة الحصول على دخل مالي أفضل من زوجها.

سجلات المستشفيات التفصيلية

و وفقاً لسانا إريكسون إنه يمكن للمرء بالطبع أن يتخيل أنَّ النساء ذوات الدخل المالي الجيد هنَّ أكثر عرضة لطلب الرعاية في المستشفى، حيث تبين لدى المستشفيات السويدية التي لديها مثل هذه البيانات التفصيلية في السجل و التي تجعل من الممكن رؤية كيف تسير الأمور، بدون أن يفرقوا بين النساء ذوات الدخل المرتفع و النساء الأخريات ذوات الدخل المنخفض أو المتساوي مع دخل أزواجهم، أنَّ النساء ذوات الدخل المرتفع هم أكثر عرضة لإبلاغ الشرطة إذا تعرضن للعنف المنزلي.

DD727D87 5E3B 4194 BEB1 C9A1FF873695
Foto: Google
النساء ذوات الدخل العالي يتعرضن إلى العنف المنزلي في السويد

و تضيف أنَّه لو نظرنا فقط إلى الحالات الأكثر خطورة، أي النساء اللائي تم إدخالهن إلى المستشفى بسبب إصابات تهدد الحياة بعد التعرض إلى العنف المنزلي، لا يتهاونَّ في طلب الرعاية الطبية.

مضاعفة المخاطر

تظهر الدراسة التي تنطبق نتائجها بشكل أساسي على المسنات و أولئك اللاتي كنَّ على علاقة لفترة طويلة، على أنَّ خطر دخول المرأة للمستشفى بسبب إصابات ناجمة عن التعرض  إلى العنف المنزلي مرتبط مع زيادة دخلها عن الدخل المتوقع للمرأة، و الذي هو حوالي مايقارب 55000 كرونة سويدية في عام واحد.

C21EDFC1 04CD 4ED9 A3F4 71C420BFF7CB
Foto:Google
يمكن أن تكون الرجولة و محاولة السيطرة على الزوجة أحد أسباب العنف المنزلي ضد المرأة

و علقت سانا إريكسون على أنَّه غالبًا ما يتم تجاهل هذه المجموعات في النقاش حول عنف الشريك. لذلك يُظهر بحثها مدى أهمية الوصول إلى هؤلاء النساء بالإضافة إلى الجهود الممكنة في مكافحة العنف المنزلي. و أوضحت أنَّ زيادة الحرية الاقتصادية للمرأة سيكون لها تأثير سلبي حتى في بلد متساوٍ مثل السويد.
و تضيف أنَّ االعنف الصادر من الأزواج بحق زوجاتهم ربما يتعلق بمعايير الرجولة، حيث أصبح العنف المنزلي وسيلة لاستعادة السلطة على الزوجة، لكن كل هذا يحتاج إلى مزيد من التحقيق.

المصدر:Aftonbladet

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.