اخبار عامة

لحظات سعيدة تحولت لذكرى مأساوية بعد كارثة بيروت

خططت لتصوير لحظات زواجها منذ اسابيع و فجأة انقلب كل شئ بعد كارثة بيروت

كانت إسراء السبلاني تستعد لحفل زفافها في بيروت منذ أسابيع و كانت بصدد توثيق فستان الزفاف الأبيض الطويل لكن انتهى حفل الزفاف فجأة بسبب الصدمة القوية التي سببها انفجار ميناء بيروت.

FFEA4D3E 4722 47D6 84B3 57DBD05F0B09
Foto: Google
صورة تظهر قوة الانفجار الهائلة.

ما حدث كان صادمًا

انتشر فيلم زفافها الذي جرى في وسط بيروت بسرعة في جميع أنحاء العالم، إسراء السبلاني تقف و تبتسم بفستان زفافها خارج فندق لوجراي وسط العاصمة اللبنانية بيروت، صور المصور فستانها الأبيض الطويلة و باقة من الزهور عندما انتهى بهم الأمر فجأة وسط موجة الضغط من انفجارات بيروت. بعد ثوانٍ ، تلتقط الكاميرا ضيوفًا مصدومين يركضون بحثًا عن ملجأ.

وفقًا لصحيفة نيويورك بوست فقد انتشرت المواد من تصوير حفل الزفاف الذي جرى في بيروت أثناء وقوع الانفجار في ميناء المدينة، بسرعة على وسائل التواصل الاجتماعي و شاهدها أكثر من 2.5 مليون شخص حول العالم.

نجت دون أن تصاب بأذى

إسراء السبلاني ، التي تعمل طبيبة حالياً  في الولايات المتحدة الأمريكية  ، و زوجها أحمد صبيح نجيا و هما سالمان ولم يصابا بأي جروح بعد انفجار ميناء بيروت ، لكنهما لم يتعافا بعد من الصدمة. قالت لوكالة الانباء رويترز بأنَّها وصلت إلى لبنان قبل ثلاثة أسابيع للتحضير لليوم الكبير ، و كانت سعيدة بالزواج و تبدو و كأنها أميرة.  ماحدث أثناء الانفجار هنا في وسط بيروت لا توجد كلمات لوصفه .. صدمت ، تساءلت عما حدث ، هل سأموت؟ كيف سأموت؟. يقول زوجها بأنَّه لم يسمع شيئًا مثل صوت الانفجار الذي حدث في ميناء بيروت أبدًا . بدأنا في التجول و كان الأمر محزنًا للغاية. كان من الصعب وصف الدمار الذي حدث في بيروت بعد الانفجار الضخم.

واصلنا الاحتفال بالزفاف

و قد استمر الزوجان في احتفالات الزفاف حتى بعد الانفجار و قد ذهبا و تناولتا عشاء الزفاف ، كما تقول إسراء السبلاني، قال زوجي إننا سنواصل الاحتفال  بالزفاف. فقلت حسنًا لما لا سنمضي قدمًا بالزفاف كما هو مخطط

تقول إسراء السبلاني لقد خططنا للاستقرار بشكل  دائم في الولايات المتحدة حتى قبل الانفجار والأن اصبح الأمر اكثر تعقيدا علينا وغير مشجع للبقاء عنا ابدا

 لقي ما لا يقل عن 170 شخصًا مصرعهم ، و جُرح 5000، و وفقًا للسلطات في البلاد ، فربما أصبح حوالي 300000 شخص بلا مأوى بعد أن فقدوا منازلهم بسبب انفجار بيروت الضخم. إسراء السبلاني ما زالت تحاول استيعاب المأساة التي حدثت يوم زفافها.  تم تدمير ما يقارب نصف بيروت ، و مات و جرح الكثيرون .

1DA8D9B0 AFC1 4E00 9B0F 1FD24A52E77F
Foto:وكالات
تمَّ تصنيف بيروت على أنَّها مدينة منكوبة

لكن عندما أنظر إلينا فقد نجوت أنا و زوجي و المصور و نحن سالمين  أشكر الله على حمايته لنا. ما حدث جعلني أشعر بالتفاؤل و جعلني أستفيد و أستغل لحظات السعادة في هذا اليوم الكبير بالنسبة لي فأنا أتيت إلى بيروت لأحتفل بزفافه و لا شئ سيمنعني من فعل ذلك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.