اخبار عامة

بيروت حديث العالم بعد انفجار كارثي دمر نصف مساحة العاصمة

ضحايا الأنفجار الضخم الذي هزّ بيروت تجاوز الـ 100 وآلاف المصابين وعمليات البحث مستمرة عن مفقودين

هزَّ انفجار ضخم العاصمة اللبنانية بيروت يوم الأمس الثلاثاء وقد لقي ما لا يقل عن 100 شخصا مصرعهم و أصيب اكثر من 4000 آخرون ، بينما تم رفض استقبال المصابين في المستشفيات المكتظة بالجرحى

وقال محافظ بيروت مروان عبود لشبكة CNN: ما حدث يذكرني بما حدث في اليابان في هيروشيما و ناغازاكي، لم أر قط هذا النوع من الدمار في حياتي.

FFEA4D3E 4722 47D6 84B3 57DBD05F0B09
Foto: Google
صورة تظهر اللحظات الألى للانفجار.

انفجار ضخم و دمار كبير

هناك مشاهد فوضوية في العاصمة اللبنانية بيروت بعد الانفجار العملاق ووفقًا لوزارة الصحة اللبنانية فقد توفى ما لا يقل عن 100 شخصاً  و أصيب اكثر من 4000  آخرون. وقع الانفجار بالقرب من منطقة الميناء و شعرت به أجزاء كبيرة من المدينة على بعد عدة أميال.

وفقاً لشهود عيان ، فقد وصلت موجة الضغط أيضا إلى قبرص على بعد 200 كم، و قد تمَّ انتشار الصور و مقاطع الفيديو المثيرة من المدينة و كيف ارتفع عمود ضخم من الدخان الوردي إلى السماء  بين وسائل الإعلام المحلية و الدولية ، و كذلك وسائل التواصل الاجتماعي بعد الانفجار.

A74DC49D B54C 4473 BAF7 49F86E31AC79
Foto: vändpunkt
المصابون من موقع الحدث

تسبب الانفجار و موجة الضغط العملاقة اللاحقة به في دمار كبير و قد كسرت النوافذ و حدثت أضرار بالغة في العديد من المباني و الشرفات التي انهارت من الواجهات. تم تدمير أحياء بأكملها. تظهر الصور التي يتم نشرها الآن في جميع أنحاء العالم  آثار الدمار والجرحى و هم يفرون من مكان الحادث الذي وقع في بيروت.

8800F108 05FA 4005 B478 67FFE87C5B75
Foto:vändpunkt
تكسر النوافذ و واجهات المباني الزجاجية

فوضى في المستشفيات

أفاد مراسلو وكالة الأنباء الفرنسية أن مشاهد درامية تجري في مشافي بيروت. فهناك يتم رفض المصابين لأنَّ المستشفيات مزدحمة للغاية. حتى قبل الانفجار ، كانت الرعاية الصحية في لبنان متأثرة بشدة بسبب جائحة كورونا. يتم الآن استدعاء سيارات الإسعاف التابعة للصليب الأحمر من جميع أنحاء البلاد إلى بيروت.

75882714 2F99 4220 8CBD 13CC1A553012
Foto: بوابة إفريقيا الإخبارية
اكتظاظ المشافي اللبنانية بالجرحى.

بعد ساعات من الانفجار ، تدخل سيارات الإسعاف و مركبات الإنقاذ في حركة النقل المكوكية و تخرج من المنطقة المتضررة ، بينما علق العديد من الأشخاص في منازلهم و تحت الأنقاض. اليوم ، افتتحت بيروت بعد إغلاق دام خمسة أيام ، ولا بد من وجود حشود كبيرة من الناس في الشوارع. و بحسب المحافظ عبود ،فقد فُقِدَ العديد من الأشخاص ، بينهم عشرة من رجال الإطفاء.

سبب الانفجار

وبحسب المعلومات الأولية ، فإنَّ  الانفجار نجم عن حريق في مستودع للألعاب النارية ، و قد تمَّ نفي ذلك لاحقًا. و بحسب السلطات اللبنانية ، فإنَّ سبب الانفجار هو مادة شديدة الانفجار صُدرت  قبل عدة سنوات. أعلن رئيس الوزراء اللبناني حسن دياب يوم الأربعاء يوم حداد في لبنان. وفقا لصحيفة ديلي ستار ، فقد طلب حسن دياب المساعدة الدولية بعد كارثة اليوم في بيروت. و قد صرّح في بيان له بأنَّ على المسؤولين أن يدفعوا ثمن ما حدث اليوم في بيروت.

ماكرون: “المساعدات و الموارد الفرنسية في الطريق”

أعلنت عدة دول ، من بينها فرنسا، تركيا و قطر عن استعدادها لدعم لبنان بالمساعدات الإنسانية. و غرد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون “فرنسا إلى جانب لبنان. دوما”. و يكتب “المساعدة و الموارد الفرنسية في الطريق الآن”.

كما يعرب رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين عن تعازيه على تويتر. “الليلة ، أفكارنا تذهب إلى ضحايا الانفجار المدمر في بيروت. نرسل تعازينا و دعمنا و تعاطفنا الصادق لشعب لبنان “.

0065DBA5 B0DA 4688 AE68 86E29BB0657A
Foto: vändpunkt
هروب الناس من المكان

تشهد حشود من الناس الآن مشاهد الكارثة في بيروت و يقول أحد الشهود لرويترز واصفًا هول الكارثة في بيروت: “رأيت النار و الدخان ينتشران فوق بيروت. الناس ينزفون و يركضون. تم تدمير الشرفات و انفصلت بعيدًا عن المباني. نوافذ المباني الشاهقة تحطمت و سقطت على الارض”.

وزارة الخارجية: “التحقيق فيما إذا كان هناك سويديون متأثرون”

يعيش إبراهيم صبح في بيروت و كان في المنزل عندما اهتزت المدينة بأكملها فجأة.  يقول إبراهيم لصحيفة أفتونبلاديت كنا نجلس في المطبخ و فجأة سمعنا الانفجار. ثم جاءت موجة ضغط و تم تحطيم جميع النوافذ. خرج جميع الناس للشوارع مذعورين.

 

D69DC164 E13B 4C35 B6E9 55F337562DF9
Foto: vändpunkt
صورة تظهر الدمار الهائل و عمل رجال الإطفاء

تحث وزارة الشؤون الخارجية السويديين في بيروت  على البقاء في منازلهم و تحديث المعلومات حول تطور الأحداث عبر التقارير الإعلامية المحلية. كتبت الخدمة الصحفية بوزارة الخارجية في بريد تمَّ ارساله لصحيفة أفتونبلاديت ما يلي: “تحقق السفارة السويدية في بيروت فيما إذا كان هناك سويديون متضررون. كما يتم تشجيع السويديين في المنطقة على الاتصال بأقاربهم في السويد. على السويديون في بيروت الذين يحتاجون إلى مساعدة طارئة الاتصال بالسلطات المحلية “.

F3C58A0E 88D4 49AC 9C6A AC77115E58AC
Foto: Vändpunkt
صورة للدمار الذي حدث في بيروت بعد الانفجار الضخم.

وفقًا لمراسل سي إن إن المتواجد في بيروت و عبر بثّ مباشر من مكان الحدث ، فإنَّ الانفجار كان هائلا.  اهتز المبنى و كأنه زلزال وصوت الزجاج المحطم كانا في كل مكان. ثم جاءت موجة من صفارات الإنذار. المدينة في حالة ذعر وصدمة الآن. يحاول الناس معرفة ما حدث و التواصل مع أقاربهم..

المصدر: Aftonbladet 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.