اخبار السويد

وكالة الصحة العامة السويدية تسمح برفع الحد الأقصى للتجماعات لـ 500 شخص

وكالة الصحة العامة السويدية تقترح حدًا أقصى للتجمعات يبلغ 500 شخص بعد أن كان العدد المسموح 50 شخصاً فقط

وكالة الصحة العامة السويدية توصي برفع الحد الأعلى للتجمعات إبتداءً من شهر أكتوبر. يقول الأمين العام لسيف ماتس إنكويست.من المثير للاهتمام أن تتغير التوصيات من يوم لآخر. وجهة نظرنا هي أنَّ السقف الأقصى لن يكون جيدًا.

رفع الحد من 50 شخصاً إلى 500

في الأسبوع الماضي ، أعلنت وزيرة الثقافة و الرياضة أماندا ليند و وزير الداخلية ميكائيل دامبرج أنه يمكن السماح للمتفرجين بالعودة إلى الساحات الرياضية مرة أخرى إبتداءً من الأول من شهر أكتوبر. و مع ذلك ، ظلت مسألة حجم الجمهور قائمة. تقترح وكالة الصحة العامة السويدية الآن حدًا أقصى قدره 500 شخص للفعاليات التي يجلس بها الجمهور كمباريات مرة القدم على قبيل المثال.

CF499317 98C1 4E7B A921 23D5CCB16FDF
Foto: NILS PETTER NILSSON/TT / TT NYHETSBYRÅN
تينغل: يمكن رفع الحد الأقصى للتجمع إلى 500 شخص

نقترح عليكم رفع الحد الأقصى للتجمع مبدئيًا على الأقل من 50 إلى 500 في الأماكن التي تم ترقيم الأماكن المخصصة للجلوس فيها و أن يتم نشر الجمهور بحيث لا تقل المسافة بين الجالسين عن متر واحد. ثم نتابع في غضون شهر أو نحو ذلك و نرى ما إذا كانت هناك إمكانية لزيادة الجمهور أكثر. يقول عالم الأوبئة بالولاية أندرس تيجنيل في المؤتمر الصحفي يوم الخميس هذا هو ردنا على المذكرة التي جاءت من وزارة الشؤون الاجتماعية .

يمكن أن تشمل الجميع

كما كتبت وكالة الصحة العامة السويدية في ردها على الاستشارة أنه ينبغي النظر في الطريقة التي يتم بها حساب العدد الحالي. هذا لا يعني فقط حساب عدد المشاركين و لكن كل الأشخاص الذين يحضرون تجمعاً أو حدثًا  عامًا .

كتبت وكالة الصحة العامة السويدية: “إنَّ استخدام مصطلح الأشخاص في نفس الوقت الذي يتم فيه رفع الحد سيعني أنه سيتم تضمين كل شخص حاضر ، بما في ذلك ، على سبيل المثال ، الرياضيين أو طاقم المسرح”.

DDA5E580 FDA3 4E08 B52C CBC2292034EF
Foto:Google
وزيرة الثقافة أماندا ليند

“يصاب بدوار البحر قليلاً”

الأمين العام لنخبة كرة القدم السويدية ماتس إنكويست ليس سعيدًا تمامًا بالأخبار و بالتوصيات الجديدة التي صرّحت بها وكالة الصحة العامة السويدية.  تيغنيل خرج أمس و سمح بتجمع ما مقداره 40 بالمئة  من سعة الملعب. من المثير للاهتمام أنَّ التوصيات التي تدلي بها وكالة الصحة العامة السويدية  تختلف من يوم لآخر. وجهة نظرنا هي أنَّ الحد الأقصى لن يكون جيدًا لأنه يجب أن يكون لديك نفس الظروف تمامًا في Norra Brunn كما في Friends Arena و لا يوجد منطق رئيسي في ذلك.

B9BF974E A58B 4F56 8F44 0E4246C65576
Foto:Google الجماهير تعود لمدرجات الملاعب

بالطبع يمكنك أن تصاب بقليل من دوار البحر ، خاصة مع مثل هذه الصناعة التي تتأثر بشدة بالتغيرات الكبيرة، فليس من الممتع بشكل خاص أن تحصل على مثل هذه التقلبات القوية لذلك نأمل الآن بأن تتولى الحكومة هذا الأمر حتى يتم حله. نأمل في هذا و ليس لما تقوله وكالة الصحة العامة السويدية FHM ، إنها تشعرنا بالفوضى للغاية.

المصدر:Aftonbladet

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.