اخبار اوروبااخبار السويد

جدل حاد في الدنمارك بعد تصريحات لوفين حول مقاطعة سكونة

الخلاف الدنماركي السويدي حول الحدود يتطور بعد التصريحات الأخيرة لرئيس الحكومة السويدية ستيفان لوفين

منذ منتصف آذار / مارس ، أغلقت الحدود الدنماركية أمام السويديين, و خلال نقاش في البرلمان الوطني في وقت سابق من هذا الأسبوع ميتي فريدريكسن قالت أنه الآن سيتم تحديد مجموعة معايير موضوعية لتحديد أي البلدان امنة بما فيه الكفاية للسماح لمواطنيها بالعبور الى داخل الدنمارك. في حين أن جميع السيارات التي تعبر الحدود الدنماركية عن طريق جسر أوريسند يتم فحصها وحركة المرور عبر الجسر انخفضت بشكل كبير في الأشهر المنصرمة الأخيرة.

inbound8872349689588363145
جسر أوريسند بين السويد والدنمارك

تعليق رئيس الوزراء السويدي على الوضع في مقاطعة سكونه

علق رئيس الوزراء ستيفان لوفين مؤخرا على الحدود المغلقة وحالة العدوى في الدنمارك مقارنة بالسويد, قال متحدثا عن مقاطعة سكونه هذا الجزء الدنماركي السويدي لديه عدوى ووفيات أعلى من باقي السويد. وعلى الجانب الآخر من الجسر الجدل يسود البرلمان الدنماركي، فإن المناقشة محتدة ووفقا للحكومة الدنماركية الإحصاءات تتناقض مع ادعاء لوفين. في ذات الوقت فان العديد من السويديين يحزنون على عدم قدرتهم على الدخول لبلدهم الجار الدنمارك بسبب الوضع السائد.

لوفين لا يؤيد فتح الحدود في حين عارضه الكثيرون

وقد أبقت الحكومة الدنماركية ، التي ترأسها رئيسة الوزراء ميتي فريدريكسن الحدود مغلقة أمام السويديين منذ منتصف آذار / مارس. ومع ذلك لا توجد علامات على فتح قريب للحدود يلوح في الأفق. الكثيرون يعتقدون أن الانتشار البطيء للعدوى في أقصى جنوب السويد ينبغي أن يضمن فتح الحدود أول من تفاعل مع التصريح كان رئيس وزراء السويد ستيفان لوفين في حين أن تعليقه أثار حفيظة الكثيرين ممن لم يوافقوه الرأي و أيدوا فتح الحدود.

رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين

لقاء صحفي لرئيس الوزراء السويدي لوفين

كل البلدان يجب أن تتخذ قرارها الخاص والحكومات تتخذ قرارها بناء على ما تراه أفضل، ولكن الوضع في جنوب السويد و كوبنهاغن ملفت للنظر ولا يمكن غض الطرف عنه حيث أن معدل العدوى والوفيات مرتفع. وفي الدنمارك أيضا لا يزال النقاش جاريا لفتح الحدود مع السويد. في دورها ما زالت رئيسة الوزراء الدنماركية ميتي فريدريكسن تبقي الحدود الدنماركية مغلقة حتى الآن أمام السويد. (ستيفان لوفين) يعتقد أن قرارات بعض الحكومات “قد تبدو غريبة بعض الشيء” من جهته يعتقد رئيس وزراء الدنمارك السابق لارس لوكي راسموسن أن حالة كوفيد-19 في جنوب السويد مستقرة جدا بحيث ينبغي فتح الحدود.

ميزة الحدود المفتوحة في الشمال الأوروبي هي نعمة حُرمنا منها بسبب كورونا

واحدا من أعظم الأمور التي تتحلى بها بلدان الشمال الأوروبي دون غيرها هو حرية التنقل بين الدول دون الحاجة للقلق بشأن الحدود فميزة الحدود المفتوحة هي ما اعتاد عليه سكان الشمال الأوروبي منذ الأزل لذلك يبدو صعبا عليهم تقبل فكرة اغلاق الحدود في الفترة الراهنة بسبب جائحة كورونا التي ضربت العالم. في حين ذكرت رئيسة الوزراء الدنماركية أنه ليس من الكافي الاستعانة ببعض التعليقات التي تستشهد بأرقام الضحايا والوفيات لإبقاء الحدود السويدية الدنماركية مغلقة بل يجب أن يكون هناك حجج مقنعة أكثر من ذلك قاصدة بكلامها تعليق لوفين عن كون سكونه الجزء الدنماركي من السويد صاحب أكثر معدل عدوى.

المعارضون السياسيون ينتقدون تصريحات ميتي فريدريكسن المستهترة على حد قولهم

وفقا لتصريحات عضو البرلمان الوطني راموس ستوكلند مخيف أن الشخص الذي يتقلد منصب رئيس الوزراء لا يأخذ الأمر على محمل الجد فان الكورونا وحش خفي يعبر الحدود عنوة ولا يأبه بقرارات الحكومات في حين حتى العلماء حثوا الحكومات على ضرورة اعتماد سياسة الحدود المغلقة لست أفهم كيف يمكن التفوه بتعليقات تفتقر المسؤولية كتلك التي أدلت بها رئيسة الوزراء.

inbound5042915087785162887
ميتي فريدريكسن رئيسة الوزراء الدنماركية

هناك ربما ما يقارب العشرين ألف من السويديين حاملين لفيروس الكورونا مع فتح حدود الدنمارك فإن هذا الرقم الهائل يعطي ايعازا بأننا سنواجه كارثة ولن نستطيع حصر العدوى حينها صرح كريستيان وايسي طبيب متخصص في الأمراض المعدية في جامعة آرهوس مؤخرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.