اخبار السويد

حرق المصحف في رينكيبي وجرحى في صفوف الشرطة السويدية

اندلاع أعمال العنف اليوم الجمعة في منطقة رينكيبي بعد أن أقدم الحزب اليميني المتطرف بقيادة سترام كورس على حرق القرآن.

استنفار الشرطة في منطقة رينكيبي

تواجدت الشرطة السويدية في رينكيبي باستعدادات كبيرة لكنها لم تفلح بإيقاف الناس من إلقاء الحجارة عليهم وبحسب ما ورد من مصادر فيالشرطة فقد قُبض على ما يصل إلى ثمانية أشخاص في المنطقة بسبب أعمال شغب عنيفة ومحاولة اعتداء وانتهاك للقانون بالسكاكين والتخريب المتعمد على حد وصف الشرطة

صنفت الشرطة السويدية في المنطقة نسبة كبيرة من المسؤولين عن العنف بأنهم شبان، أدت هذه الاعمال لإصابة ضابط شرطة نُقل علىأثرها إلى المشفى ، نفت الشرطة ايضًا مزاعم بعض المحتجين باستخدامها لغازات مسيلة للدموع

075A4AD8 E38A 440B 8939 62189ABD1A1E

اختفى الحزب اليميني وزعيمه راسموس بالودان في وقت مبكر من المكان ، لكنهما عادوا إليه الساعة 2 ظهرًا ، و يِذكر أن خلال مساء الخميس اندلعت أعمال عنف مشابهه في كل من لينشوبينغ ونورشوبينغ بعد ظهور Stram Kurs في كلتا المدينتين وأصيب على أثرها عددا من رجال الشرطة برشق الحجارة وتخريب سياراتهم والهجوم على وسائل التقل الداخلي واضرام النيران في نحو 15 سيارة.

القبض على شخصين و احتجاز عددا آخر

قال رئيس الشرطة الوطنية أندرس ثورنبرج في بيان صحفي المساس الشرطة ومعداتها هو هجوم على كل من سيادة القانون والديمقراطية في البلاد ، إننا سنبذل قصارى جهدنا لمقاضاة أولئك الذين تورطوا في أعمال الشغب والتخريب على كل مكان.