اخبار السويد

حزب اليسار يسجل انتصارًا مهمًا بعد تراجع حزب الوسط عن موقفه

أعلن حزب الوسط اليوم تراجعه عن اقتراح تحرير أسعار الإيجارات في المباني الجديدة، مسجلًا بذلك انتصارًا مهمًا لحزب اليسار ورئيسته نوشي دادغوستار.

وأعربت نوشي دادغوستار رئيسة حزب اليسار عن فخرها وفرحتها العارمة بهذا الانتصار، وقالت، “إنها أخبار جيدة للمستأجرين في السويد. وأنا فخورة لمشاركتي في إيصال صوت المستأجرين، فقد تمكنا من تحقيق ذلك بالعمل والإصرار على حق السكن لأصحاب الأجور المنخفضة والأسر التي لديها أطفال وشباي ومتقاعدون”.

كما أعرب الرئيس السابق لحزب الوسط عن سعادته بقرار لوف، وأشاد بالدور الكبير الذي لعبته نوشي دادغوستار لدفع حزبي الاشتراكي الديمقراطي والوسط للتراجع عن اقتراح تحرير الإيجارات.

من جهته، رحب رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين أيضًا بقرار حزب الوسط، فهذا التراجع يعد بمثابة إنقاذ له من هذا المأزق، ليتمكن من الاتفاق مجددًا مع حزب الوسط والبيئة واليسار على تشكيل حكومة وفقًا لاتفاقية يناير ذاتها مع بعض التعديلات، دون الحاجة لاتفاقية جديدة.