اخبار السويد

راديو السويد يرفض طلب الديمقراطيين المسيحيين بعقد لقاء جديد مع زعيمة الحزب إيبا بوش

طالب حزب الديمقراطيين المسيحيين بعقد لقاء جديد مع الإذاعة السويدية بعد الترجمة الانتقادية لاقتباس زعيمة الحزب إيبا بوش و راديو السويد يرفض الطلب

في نشرات الأخبار التي يبثها راديو السويدية بالعربية والكردية والصومالية الأسبوع الماضي ، هكذا كان تصريح زعيمة الديمقراطيينالمسيحيين إيبا بوش بعد أعمال الشغب في عيد الفصح ” لماذا ليس لدينا مائة إسلامي جريح ، ومائة جرحى من المجرمين ، ومائة جريح من المسلحين؟”  وفي إذاعة راديو السويد تم استبدال كلمةالإسلاميينبـالمسلمينوكان حزب الديمقراطيين المسيحين ، بحسب بيان صادر عن سكرتير الحزب بيتر كولغرين قد طالبوا راديو السويد بعقد اجتماع جديد مع زعيمة الحزب عبر الإذاعة السويدية لكن غايي كاتز رئيسة التحرير في راديو السويد رفضت طلب عقد مثل هذا الاجتماع مجددًا ، وقالت سنحتفظ بهذه المقالة التحريرية و لدينا عمل تحريري يجب القيام به الآن لتأمين إجراءاتنا الروتينية

كتب سكرتير الحزب بيتر كولغرين على صفحته الرسمية على الفيسبوك أن الديمقراطي السويدي مستمر في المطالبة بالاجتماع أو سينظرالحزب في مقاطعة البرنامج الانتخابي التي ستعرض لاحقا عبر هذه المنصات ، و وفقًا لصحيفة داغنس نيهيتر السويدية ، تم الإبلاغ عن الخطأ لمحقق الشكاوى في وسائل الإعلام لكن وفقًا لما قاله أمين المظالم الإعلاميكاسبار أوبيتز ، فأنه يجب على إيبا بوش نفسها إعداد تقرير حتى يتم المضي قدمًا فيه ، مضيفًا نحن نحاول فقط في الحالات التي يتأثرفيها الاشخاص أنفسهم ، أي إنه لمن غير المعتاد أن يقدم زعيم حزب مثل هذا التقرير إذا لم أشهد ذلك خلال فترة عملي كمراقب إعلامي.