اخبار السويد

ستيفان لوفين يعلن استقالته “أصعب قرار سياسي أخذته في حياتي”

أعلن رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين عن تقديم استقالته صباح اليوم، بعد أن كان أمامه خياران؛ إما تقديم الاستقالة وإما إجراء انتخابات إضافية، مشيرًا إلى أن الخيار الأخير ليس الأفضل للسويد خاصة وأن البلاد ما زالت ترزح تحت وطأة أزمة كورونا وتداعياتها.

وبناء على هذا القرار، ستوكل مهمة إجراء محادثات مع ممثلي الأحزاب إلى رئيس البرلمان، حيث سيقدم اقتراحًا باسم رئيس للوزراء، ليتم التصويت عليه في البرلمان. وفي حال لم يحظ المرشح بأصوات كافية، تبدأ جولة جديدة من الترشيح والتصويت. وسيكون أمام البرلمان أربع محاولات فقط، في حال لم تنجح أي منها، سيعلن بعدها إجراء الانتخابات الإضافية.

ووصف ستيفان لوفين هذا القرار بأنه الأصعب في تاريخ حياته السياسية، مشيرًا إلى أن تقييمه هو أن الشعب السويدي لا يحبذ إجراء انتخابات إضافية تضع البلاد في مرحلة طويلة من عدم الاستقرار السياسي. كما حمل في الوقت ذاته مسؤولية هذا الوضع لحزب اليسار الذي لجأ إلى خيار سحب الثقة من الحكومة.

المصدر: Svt Nyheter