اخبار السويد

عقبات جديدة تؤخر إصدار جوازات السفر السويدية

عقبات جديدة قد تؤخر إصدار جوازات السفر السويدية الشرطة السويدية في مواجهة تحديات جديدة تعيق إصدار جوازات السفر

نشر التلفزيون السويدي يوم أمس الثلاثاء خبرًا مفاده أن الشرطة السويدية تواجه تحديات جديدة تحول دون إصدار جوازات السفر السويدية بشكل سريع ، إذ لم تعد المشكلة في صعوبة الحصول على موعد لتجديد جواز السفر أو إصداره فحسب، بل باتت المعوقات أكثر تعقيدًا خاصة وأنها تتعلق بنقص الموارد.

فوفقًا لما ورد في التقرير، تواجه الشركة المسؤولة عن تزويد الشرطة بالموارد اللازمة لإصدار جوازات السفر السويدية ، من ورق وغراء وغيرها، مشاكل في الإنتاج ونقصًا في الموارد قد ينعكس سلبًا على آلية إصدار الجوازات في السويد. وسبق أن واجهت النرويج المشكلة ذاتها حيث أنها تتعامل مع الشركة ذاتها.

وقال المتحدث الصحفي باسم الشرطة ستيفان ماركوبولوس للتلفزيون السويدي، إن الشرطة لم تواجه بعد مشاكل في عمليات التسليم، لكنها تدرك المشكلة وتحرص على مراقبتها ومتابعتها عن كثب، لا سيما بعد أن بدأت مشاكل الشركة المصنعة بالتفاقم ما قد يؤثر لاحقًا على الإنتاج السويدي أيضًا.

فترات انتظار أطول

وكتب بير إنغستروم القائد الوطني المسؤول عن جوازات السفر في السويد، “ندرك الآن أن المورد يواجه صعوبة في إصدار دفاتر جوازات السفر بالقدر الذي تريده هيئة الشرطة، وبالتالي فإن وقت تسليم جوازات السفر لمواطنينا سيكون أطول من ذي قبل”.

من جهتها، أكدت الشركة على أنها تعمل جاهدة بالتعاون مع الشرطة السويدية، على وضع خطة محكمة للسيطرة على هذه المشكلة، دون أنو توضح مدى تفاقمها وإلى أي مدى ستؤثر على فترات الانتظار. وكتبت الشركة رسالة للتلفزيون السويدي تقول فيها، “شركتنا تعتذر عن الإزعاج المؤقت للمواطنين السويديين”.

الهوية الوطنية بديل جيد داخل أوروبا

ولمواجهة هذه المشكلة، حثت الشرطة السويدية أولئك الذين ينوون السفر داخل أوروبا على التقدم بطلب للحصول على بطاقة هوية وطنية nationellt id-kort، إذ تعمل هذه الهوية كوثيقة سفر داخل دول الشنغن. ووفقًا للشرطة، من المضمون استلام هذه الوثيقة في غضون خمسة أيام عمل.