اخبار السويد

بتهمة قتل حبيبته وتقطيعها حُكِمَ بالسجن المؤبد

قاضي محكمة مدينة اوديفالا السويدية يطلق حكم استثنائي بحق المتهم بالسجن مدى الحياة

في يوم الثلاثاء انتهت اخر محكمة للقاتل الذي يبلغ من العمر 23 سنة والذي قام بقتل حبيبته السابقة بدافع انها كانت تريد تركه.

حكم على حبيب الشابة Wilma السابق بالسجن مدة الحياة بعد قتله لها عن عمر ناهز 17 سنة ومحامي القاتل يقول انهم سينقض القرار وأن المحكمة لا يمكنها ادانة المشتبه به بجريمة قتل بينما يقول القاضي أن القاتل لم يبدي اي ردة فعل وكان باردا جدا ولم يكن نادما على ما فعل!

لا نستطيع ان نحدد كيف قُتلت!

يقول Westerberg أن اصعب جزء في القضية هو انهم لم يستطيعو ان يعلمو كيفية القتل لأنهم وجدو فقط جزء من جسمها وهو الرأس ويضيف أن الأدلة كافية لإدانة ان حبيبها السابق هو القاتل لانه هو اخر شخص قام برؤيتها وقد عثرت الشرطة على اشيائها و رأسها في منزله.

النقد حاد!

من ناحية اخرى تقول محامية القاتل لا يوجد دلائل كافية وليس لدي المحكمة جواب على اين وكيف ومتى ولهذا لا يمكنهم ان يتخذو مثل هذا القرار وتقول ايضا ان القاضي قام باستخدام الادلة التي تدين بان المتهم هو القاتل وان المشتبه به لم يتصرف كقاتل انما كان هادئ جدا، وتقول انه سمح لعائلة المقتولة ان تدخل الى بيته مرتين وليس مرة فهل من المعقول ان يكون القاتل ويخبئ رأسها في الخزانة؟

المحامية لم تعلم لماذا كان راسها في خزانته لكنها  انهدت ندائها بطلب باطلاق سراح موكلها لعدم كفاية الأدلة

المصدر: Aftonbladet

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.