اخبار السويد

مسؤولة سويدية تعترف بشراء كمامات مغشوشة

بسبب نقص استعدادنا للأزمات قمنا بشراء كمامات طبية مغشوشة

قام برنامج Uppdrag granskning على التفزيون السويدي SVT هذا الاسبوع بالكشف عن قيام عديد من البلديات السويدية بشراء معدات حماية طبية مغشوشة متمثلة بالكمامات الطبية و أسوء ما في الأمر بأنَّ هذه المعدات قد تمَّ استعمالها فعلًا داخل المرافق الصحية لمرضى كوفيد19.

تقول مديرة هيئة الاستعداد للأزمات في السويد يوهانّا ساندوال بأنَّ هذا الكمامات الطبيّة قد تكون قد ساهمت بنشر كوفيد 19.

لماذا حدث ذلك وعلى مَن يقع اللوم؟

بحسب السلطات فقد تمَّ شراء هذه المعدات في بداية أزمة جائحة كوفيد19 حينما انتهى مخزوننا من معدات الحماية اللازمة و قد وقع على عاتق البلديات البحث عن موردين جُدد لتلبية الحاجة الملحّة لمعدات الحماية ضمن مرافقها الصحيّة.
تقول كريستينا هولمبيري المسؤولة الإدارية ببلديّة Sigtuna في بداية الجائحة لم يتوفر لدينا أي مخزون من وسائل الحماية الطبية ولذلك كنّا مرغمين على شراء المتوفر منها بغض النظر عن المصدر.
هذه المعدات التي يجري الحديث عنها تحمل علامة CE مزورة وعلامة أخرى من جهة لا تملك سلطة الموافقة على الكمامات الطبيّة.

inbound4335538787734828117

يوهانّا ساندوال مسؤولة الاستعداد للأزمات
Foto: FREDRIK SANDBERG/TT / TT NYHETSBYRÅN

احتمال مساهمتها بانتشار كوفيد 19

بحسب السلطات أنَّ هذه الكمامات المغشوشة قد تكون ساهمت بشكل كبير بنسر كوفيد 19 بسبب افتقادها لشهادة CE أصلية وبالتالي لا يمكن للمورد اعطاء ضمان بجودة المنتج و قدرته على منع انتشار كوفيد 19.
الجدير بالذكر وبحسب يوهانَّا ساندوال بأن الشيء الذي دفع البلديات لشراء الكمامات الطبية المغشوشة هو نقص استعدادنا للأزمات ولذلك نحن بحاجة لقوانين واضحة تُلزمنا بالاستعداد بشكل أفضل للأزمات و لتجنب هكذا خطأ في نظامنا مستقبلًا.

المصدر: expressen

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.