اخبار السويداخبار الهجرة واللجوء

مصلحة الهجرة السويدية تقدم إحصائية جديدة لاعداد اللاجئين الأوكرانيين

انخفاض في الاعداد و اختلاف في الإحصاءات التي طرحتها مصلحة الهجرة في وقتًا سابق

إحصائية جديدة لمصلحة الهجرة السويدية تتحدث عن وصول ثمانون ألف لاجئ قد وصلوا إلى السويد هربا من الحرب الروسية المستمرة على أوكرانيا

صرح وزير الهجرة أندرس يغمان والمدير العام لمصلحة الهجرة السويدية ميكائيل ريبينفيك في مؤتمرا صحفيا يوم الأربعاء حول استقبال اللاجئين بسبب الحرب في أوكرانيا نرى أنه كان هناك تباطؤ في حرب بوتين في أوكرانيا في الأسابيع الأخيرة وأنه كان هناك أيضًا تباطؤفي عدد الأشخاص الذين يفرون من أوكرانيا إلى أوروبا وبالتالي إلى السويد وقال إيجيمان في المؤتمر الصحفي إننا نرى أيضًا أن عودةمحدودة إلى أوكرانيا قد بدأت.

وفقًا لوزير الهجرة ، لجأ ما يقرب من ٣٤٤٠٠ لاجئ أوكراني إلى السويد حتى الآن ، ومن بين هؤلاء تقدم ١٨٠٠ شخص بطلبات لجوء و٣٢٩٠٠ تقدموا بطلبات بموجب توجيهات اللاجئين وبنسبة ٨٠ بالمائة من طلبات التسجيل نتج عنها تصريح إقامة.

توقعات بانخفاض الأعداد

في المؤتمر الصحفي طكر مدير عام مصلحة الهجرة السويدية ميكائيل ريبينفيك آخر التوقعات لاستقبال اللاجئين إن ما نتركه للحكومة اليومهو سيناريو رئيسي قدره ثمانين ألف لسنة كاملة ويستند إلى حقيقة أن ما يقرب من ثمانية ملايين سيغادرون أوكرانيا هذا العام للانضمامإلى دول الاتحاد الأوروبي.

التوقعات أقل من السيناريو السابق الذي توقعته مصلحة الهجرة والذي كان ٧٦٠٠٠ حتى نهاية النصف الأول من العام، ذكر ريبينفيك أنهناك سيناريوهين إضافيين ، أحدهما أقل حيث يقدر أن ٥٠٠٠٠ شخص يفرون إلى السويد والآخر أعلى على أساس عشرة ملايين شخصيفرون من أوكرانيا ، منهم ٢٠٠٠٠٠ إلى السويد.

توزيع متساوي في البلديات

قبل أسبوعين تم تقديم اقتراح جديد لاستقبال أكثر تكافؤًا للاجئين في جميع أنحاء السويد مقارنة بتدفق اللاجئين في عام ٢٠١٥ ، و قدتعين مصلحة الهجرة السويدية بلدية لترتيب السكن وستحصل البلديات بدورها على تعويض عن التكاليف ، في المجموع وفقًا للمفوضيةالسامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فر أكثر من خمسة ملايين شخص من أوكرانيا منذ بدء الغزو في ٢٤ فبراير.