اخبار السويد

سرقة المورفين من مستشفى الأطفال الأكاديمي في أوبسالا

تم تبديل المورفين بسائل آخر في مستشفى الأطفال الأكاديمي في أوبسالا

المورفين الذي يهدف إلى تسكين الآلام الشديدة للأطفال سُرق و فقد تم تفريغ أكياس الدواء وإعادة ملئها بسائل آخر. تم اكتشاف كل ذلك عندما لاحظ الموظفون أنَّ آلام الأطفال لم يتم تخفيفها كما ينبغي. و وفقًا لمعلومات لصحيفة Expressen ، تم اكتشاف السرقة في مستشفى الأطفال الأكاديمي  Akademiska barnsjukhuset في أوبسالا.

D7705934 D7D8 4492 9223 F1492244191A
Foto:TT

إفراغ المورفين و استبدله بسائل آخر

فقد قام شخص ما بإفراغ أكياس المورفين من محتوياتها و استبدلها بسائل غير فعال داخل الأكياس و تم إغلاقها مرة أخرى. يستخدم المورفين لتسكين الألم عند الأطفال المصابين بأمراض خطيرة. كان ذلك عندما أدرك الطاقم الطبي في مستشفى الأطفال الأكاديمي  أنَّ الألم لم يخف كما ينبغي. لا أحد يعرف حاليًا عدد الأطفال الذين تأثروا من حصولهم مسكنات غير فعالة. كما أنه من غير المعروف مقدار المورفين الذي سُرق.

71A9A5BD F57C 4337 9ED4 E048850730BD
Foto:TT
سرقة مورفين مخصص للأطفال في أوبسالا

مدير عمليات مستشفى الأطفال  و كبير الأطباء، كتب بريد إلكتروني إلى صحيفة Expressen جاء خلاله بأنَّ المستشفى قامت بإبلاغ الشرطة بالحادث. حيث جاء في البريد: “نؤكد أنَّ قسم رعاية الأطفال الطارئة في مستشفى الأطفال الأكاديمي قد جرى فيه سرقة المورفين المخصص للحقن. يتم التعامل مع القضية من قبل قسم الأمن في مستشفى الأطفال الأكاديمي و يتم إبلاغ الشرطة و تغطيتها أولاً بأول بجميع المعلومات. و ستقوم مستشفى الأطفال الأكاديمي أيضًا بالتحقيق في السرقات بنفسها ثم تحديد ما إذا كان بلاغاً لهيئة  lex Maria سيقدم أو لا.

المصدر:Aftonbladet

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.